...غرق

سأغرق يوماً
سأغرق فى كلماتى
سأغرق فى أحلامى
سأغرق حين لا أستطيع سماع
نبض كتاباتك

...حُزنى


برغم
محاولاتى للأبتعاد
و الأستسلام

لكن حُزنى عليكى يُمزقنى
و قد فاق ألامه
كل أحزانى

أنى مازلت
أحبك ...
و خوفى عليكى
يملأنى

...تضحية

أن كان الحبيب
خايف عليَ
ضحى بحبه فى ساعة غالية

و لا يعرف أنه بالتضحية
يغلى حبيبى
يغلى ف عنيه


(عايدة الأيوبى...أن كُنت غالى)