مُرهق

قلبى مُرهق
لكن
لم يُهزم بعد

أشيائى

أن لم تكن حاجياتى
و أشيائى
بهذه القوة لتُذكرنى بكِ
لألقيتها بعيداً عنى

كلامى

لا تُريدى
رؤية كلامى
حسناً

عُمق

بعُمق الحب
سيكون عمق الجرح
منقول

حافة

عند الحافة نقف
لا لنرى نهاية الطريق
بل لنرى ما كان سينتظرنا
أن لم نكُن
سوياً
و نعود لطريقنا
لنبتعد معاً

وحدة

4:19 م مرسلة بواسطة Ramy 5 التعليقات
الوحدة
ليست البُعد عن الناس
لكنها الأختباء داخلى
و لا أرى أحداً
منهم

؟؟؟؟

مازال الطريق غير واضح
و لكنى سأظل أحاول أُزيل ما عليه
من ضباب السنين
فقط لكِ أنتِ